أهالي بلدة أبو حمام يحتجون على قيام قوات الدفاع الذاتي بفتح مقرات في أراضيهم

مراسل ريف دير الزور: جسر

أبو حمام- تصوير مراسل جسر

تصدى أهالي بلدة أبوحمام  لمحاولة قوات الدفاع الذاتي الكردية الاستحواذ على محطة مياه نفذتها منظمة “فراتنا” لصالح السكان المدنيين، كما احتجوا على محاولات تلك القوات فتح مقرات عسكرية في أراضيهم الزراعية.  

وبحسب مصدر محلي فقد قطع الأهالي الطريق على قوات الدفاع الذاتي بقوة السلاح بعد أن احتجوا على فتح مقرات في أراضيهم التي يزرعون فيها القمح والقطن بالقرب من نهر الفرات .

وحدثت مشاحنات ومشادات لفظية حادة بين الأهالي وقوات الدفاع الذاتي، وانتهت المشكلة بتمكن الأهالي من منع تلك القوات من الدخول إلى أراضيهم الزراعية.

وفي تطور لاحق أفاد مراسل جسر بأن قوات الدفاع الذاتي عادت وتمكنت من دخول محطة المياه بالقوة، وجعلوها مقراً لهم، فيما الأهالي ما زالوا متجمهرين في الشارع غاضبين يهددون القوات بضرورة الخروج منها وإلا أخرجوهم بالقوة، وامتدت الاحتجاجات لاحقاً إلى بلدتي الكشكية وغرانيج.

ويشار أن أبو حمام بلدة سورية تتبع ناحية هجين في منطقة البوكمال في محافظة دير الزور. بلغ عدد سكانها 21,947 نسمة في عام 2004 حسب إحصاء المكتب المركزي للإحصاء.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: النص محمي !!
إغلاق