“سوريا” تقترب خطوة اضافية في مؤشر الدول الفاشلة وتنتزع المركز الرابع

جسر: متابعات:

احتلت “سوريا” المرتبة الرابعة في مؤشر الدول “الهشة”، وفق دراسة لصندوق السلام وهي مؤسسة أميركية، وكان قد عُرف المؤشر سابقاً باسم مؤشر “الدول الفاشلة”.وبهذا تكون تراجعت عن العام 2017 حيث احتلت المرتبة الخامسة، وكانت في المرتبة السادسة عام 2016، وهي بذلك تقع ضمن شريحة الدول ذات الخطر المرتفع جدا.

ويتم ترتيب الدول عادة في هذا المؤشر وفقاً لنجاح أو فشل الدولة في القيام بوظائفها الأساسية، فكلما اقترب ترتيب الدولة إلى الرقم 1 دلّ ذلك على زيادة الهشاشة بناء على نقاط معينة، وكلما اقترب عدد النقاط من 120 نقطة ازدادت هشاشة الدولة.

وتقوم منهجية إعداد المؤشر على ثلاث محاور:

المحور الأول: تحليل المحتوى ويعتمد على مقالات إعلامية وتقارير بحثية منشورة باللغة الانكليزية.

المحور الثاني: البيانات الكمية ويقصد بها البيانات الإحصائية.

المحور الثالث: المرجعة النوعية حيث يقوم فريق من الباحثين في العلوم الاجتماعية بمراجعة كل دولة على حدة وتقييمها مقارنة بالعام السابق.

يذكر أن السودان تحتل المرتبة الأولى في هذا المؤشر، تليها الصومال ثم اليمن ثم سوريا.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: النص محمي !!
إغلاق