“قسد” تتجه لإقالة رئيس مجلس دير الزور المدني بعد لقاءاته بمبعوثين أميركيين والوزير السعودي “السبهان”

جسر: خاص:

علمت جسر من مصادرها المحلية، إن زعيمي كبرى قبائل دير الزور، جميل رشيد الهفل، من العكيدات، وحاجم البشير من قبيلة البكارة، قد قابلا مؤخراً “مظلوم كوباني” قائد قوات سوريا الديمقراطية، وطالباه بعدم التعرض لرئيس مجلس دير الزور المدني “غسان اليوسف”، بعد أن لمسا سعياً متزايداً من الإدارة لعزله، على خلفية مطالب وافكار عرضها على المبعوثين الامريكيين مؤخراً، وعلى الوزير السعودي ثامر السبهان، والتي تتعلق بمنح دور حقيقي للسكان العرب في شرق الفرات، خاصة على صعيد صنع القرار السياسي والعسكري والموقف الاعلامي والزيارات الدولية والاقليمية التي يتم استبعاد العرب منها بشكل مطلق ولا يتم اطلاعهم على أي من تفاصيلها.

جسر علمت أيضاً أن “قسد” تستعد للاعلان عن هيكلية جديدة لمجلس دير الزور العسكري، تعين بموجبها عدداً من المقربين منها في المراكز الحساسة، وتقسم تلك المراكز بين عشائر المنطقة بحيث تضمن تناحرها وتصادمها بشكل دائم، وتجعل من قيادة قسد مرجعية وحكماً وحيداً لحل الخلافات أو توزيع الصلاحيات، فيما يطالب غسان اليوسف ومجموعة من نشطاء المنطقة بإجراء انتخابات عامة في المنطقة لاختيار ممثليها، وهو الأمر الذي ترفضه قسد رفضاً مطلقاً، سواء في دير الزور أو مناطق سيطرتها الأخرى، نظراً لعدم تمتعها بشعبية تذكر، وفق مصادرنا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: النص محمي !!
إغلاق