كشف ملابسات جريمة قتل المراهق السوري في حديقة بعينتاب من خلال هاتفه

عثرت السلطات التركية على هاتف محمول يعود إلى شاب سوري قتل  منذ قرابة أسبوعين داخل حديقة عامة في ولاية غازي عنتاب، جنوبي تركيا.

وذكرت وكالة “إخلاص” التركية أن الشرطة عثرت على هاتف الشاب السوري في متجر للهواتف المحمولة، واعتقلت صاحبه “ي.و”،  الذي اعترف أنه حصل عليه من المدعو  “محمد. ت”، ولم تنشر الوكالة جنسيته ما يدل أنه تركي، حيث ألقي القبض على صاحب المتجر ومن باعه الهاتف الجوال.

وبالتحقيق مع الشاب “محمد.ت” اعترف بارتكاب جريمة قتل الشاب السوري “محمد نعمة” (17 عاماً) قبل تسعو أيام داخل حديقة “أيدن بابا” في عينتاب، حيث أطلق النار عليه ثلاث مرات من مسدسه عندما قاومه، ولم يعطه هاتفه المحمول، قبل أن يهرب ويبتعد عن المنطقة.

وكانت مديرية الأمن الفرعية في قضاء شاهين بيه قد أطلقت حملة تحقيقات موسعة للكشف عن ملابسات الجريمة الغامضة.

وقامت الفرق الأمنية بفحص تسجيلات ما يزيد عن 120 كاميرا مراقبة، واشتبهت بأن سرقة هاتف الضحية المحمول كان الدافع وراء جريمة القتل بعد فشلها بالعثور على الهاتف خلال عمليات البحث.

وتم تحويل القاتل وصاحب متجر الهواتف المحمولة إلى السلطات القضائية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: النص محمي !!
إغلاق