ومجزرة أخرى في سراقب ..

 

جسر: سراقب:

شن الطيران الروسي وطيران نظام الأسد هجوماً جوياً على الاحياء المدنية في مدينة سراقب، أدى إلى  استشهاد سبعة مدنين بينهم أربعة أطفال.
وقال مراسل جسر في سراقب إن الطيران الحربي قد قصف البلدة باربعة صواريخ، مستهدفاً  السوق الشعبي وسط مدينة سراقب، وبعض الأحياء السكنية،نتج عن الغارة اافة إلى الشهداء   دمار كبير في المحال التجارية و الممتلكات الخاصة ، وقامت فرق الخوذ البيضاء بانتشال الشهداء والجرحى ونقلهم الى اقرب نقطة طبية، كما عملت الفرق على إزالة الانقاض وفتح الطرقات المغلقة بسبب القصف.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: النص محمي !!
إغلاق