مقتل قياديين في تحرير الشام احدهما سعودي

لقي قياديان في هيئة تحرير الشام مصرعهما اليوم الثلاثاء، أحدهما سعودي، في حادثة غامضة.

وقال مصدر خاص لجسر: إنَّ مجهولين اغتالوا فجر اليوم “الثلاثاء”، أبو عبد المحسن الجزراوي (سعودي الجنسية)، وأبو طلحة، من أبناء قرية حوير العيس جنوب حلب، بسلاح كاتم للصوت، في مقرهما بمحطة المياه، شمال سراقب، بريف إدلب الشرقي.

وأضاف المصدر : إنَّ اثنان ممن كانوا معهما بذات المقر قد اختفوا بنفس توقيت الحادثة.

وبينما رجح المصدر أن يكون العنصران المختفيين قد تم اختطافهما، علمت جسر أن أحدهما عراقي الجنسية ولم يكن محل ثقة لدى قيادة الهيئة، وأنه ربما يكون هو والمختفي الآخر المنفذان للعملية.

ونعى “الزبير الغزي”، أحد شرعيي الهيئة، عبر قناته الشخصية على التغلرام الجزراوي، الذي تضاربت الأنباء حول ما إذا كان قد انشق عن هيئة تحرير الشام قبل أشهر، وانضم إلى تنظيم حراس الدين (فرع تنظيم القاعدة بسوريا).

مصدر خاص قال لجسر إن الجزراوي هو قائد كتيبة (الحراري) في الهيئة، اَي القناصات الحرارية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق