إعلام قسد: إحباط عملية “إرهابية” بهدف تفجير نصف طن من الـ C4 في ريف دير الزور (صور)

جسر: متابعات:

ذكرت وسائل إعلام موالية لقسد، أن قواتها أحبطت قبل ساعات من الآن، محاولة تفجير “إرهابي” بواسطة صهريج مفخخ بمادة الـ c4 في الريف الغربي لمدينة هجين بريف دير الزور.

وتمكن خبراء المتفجرات من تفكيك صهريج مفخخ يحوي كمية كبيرة من مادة الـ c4، وذلك بين بلدتي ” شنان وأبو حمام “.

ونقلاً عن أحد الخبراء الذين شاركوا في عملية التفكيك، فإن الصهريج كان يحوي أحد وعشرين حشوة بلاستيكية “كالون” معبئة بمادة الـ c4 شديدة الإنفجار، وتزن الواحدة منها قرابة ٢٥ كغ، ليتم إزالة كامل المواد المتفجرة منها دون وقوع أية أضرار.

وبلغت كمية مادة الـ c4المستخرج من المفخخة خمسمئة كغ، فيما تبلغ شدة انفجار مادة السيفور خمسة أضعاف شدة انفجار مادة TNT، وتصنع مادة الـ c4 في المنشآت العسكرية، وهي ذات قدرة واسعة على تدمير الدروع، وحسب الخبراء العسكريين فإن العبوة التي تزن كيلو غرامين من مادة C4 تعادل في حال انفجارها قوة 10 كيلو غرامات من مادة TNT شديدة الانفجار.

وفي سياق متصل، ذكرت وسائل إعلام تابعة لقسد أيضاً أن فرقة هندسة الألغام، توجهت مساء أمس الأربعاء إلى منطفة الطيانة في الخط الشرقي في ريف دير الزور، بعد تلقيها بلاغ من أحد المواطنين يفيد بوجود أجسام غريبة في أحد البيوت المهجورة ، وبعد الكشف والفحص تبين بأنها مجموعة من الألغام منها تحكم عن بعد ومنها ذات موقت زمني حيث كانت تتراوح أوزانها ما بين ال 10 وحتى 15 كغ وتم تفكيكها ونقلها الى المكان المخصص ليتم اتلافها فيما بعد.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: النص محمي !!
إغلاق