“العروبيون السوريون” يعقدون ملتقاهم الثالث غداً وبعد غدٍ في باريس

حسر: باريس:

إعلان الملتقى الثالث للعروبيين السوريين

يعقد العروبيون السوريون ملتقاهم الثالث في العاصمة الفرنسية باريس، تحت عنوان: “موقف العروبيين من ثورات الربيع العربي”. وتستمر أعمال الملتقى يومين متتاليين، بمشاركة نخبة من الكتّاب والمفكرين والصحافيين السوريين والعرب.

يتضمن برنامج أعمال الملتقى في يومه اﻷول 14 أيلول/سبتمبر 2019، كلمة افتتاح، تليها دقيقة صمت حدادا على أرواح الشهداء، ونشيد الثورة السورية، ثم كلمة ترحيبية لرئيس الهيئة الادارية تتضمن الترحيب بالضيوف، وفكرة موجزة عن (ملتقى العروبيين السوريين). إضافة إلى كلمات عدد من الضيوف البارزين: د. خطار أبو دياب، الأستاذ مصطفى خليفة، د. مضر صقال، مصطفى الترك، كلمة الأحواز.

يتضمن الملتقى عرضاً لمجموعة من اﻷبحاث واﻷوراق البحثية، منها بحث لعبد الرحيم خليفة بعنوان: ثورات الربيع العربي بين موجتين، وآخر لراائد وهبة بعنوان: الآثار الاقتصادية للحرب في سورية، وثالث لمحمد خليفة بعنوان: العرب والعروبة في مواجهة مشاريع الجيران والأعداء. أما اﻷوراق فستكون كما يلي: خطار أبو دياب: رؤية جديدة للعروبة في عصر متغير، حسن النيفي: الإيديولوجيا القومية ومآلاتها: مراجعة أولية، حسن صبرا: لبنان بين الثورة ونظام الأسد، حميدة نعنع، ورقة وخطة عمل: المعتقلون والمغيبون في سوريا والعراق، كرم عطوة: الفلسطينيون في سورية ودورهم في الثورة السورية.

وسيختتم الملتقى بتقديم توصيات واقتراحات وتقييمات، إضافة إلى انتخاب هيئة متابعة جديدة، وأمسية شعرية للشعراء: مضر صقال، نور الدين لباد، محمد خليفة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق