عناصر جيش النظام دون وسيلة نقل يستجدون السيارات المارة لتقلهم (فيديو)

جسر: حاص

بثت شبكات إعلامية متخصصة في نقل الأحداث من مناطق سيطرة النظام، تسجيلاً مصوراً يظهر عناصر من جيش النظام، ممن يبدون في أوائل العشرينات من العمر، وهم يحاولون إيقاف سيارة تقلهم دون جدوى بعد أن حصلوا على إجازتهم.

وحصلت “جسر” على التسجيل المصور الذي ظهر فيه عدد من العناصر يقفون على طريق “دمشق – درعا” عقب مغادرتهم قطعة عسكرية تابعة للنظام هناك، وحصولهم على إجازة طال انتظارها.

ويقول أحدهم “لأن العسكري كلب، حقو نص فرنك، محدا بيوقفلو”.

ردود الفعل على مواقع التواصل الاجتماعي بين صفوف مؤيدي النظام جاءت غاضبة متسائلة “أين سيارة المبيت المخصصة لهؤلاء؟” ملقين اللوم على وزارة الدفاع المعنية بهؤلاء الجنود.

 

وبات من المعلوم الاهمال الذي يتعرض له جنود جيش النظام، فقد نشرت مثات التقارير التي تشرح تركم في نقاطهم ردون رعاية في السويداء، أو وضعهم في الصف الأول من الجبهات القتالية ليقضوا نحبهم، وهذا ما أكدته يوم أمس إحدى النائبات في مجلس الشعب التي أوضحت انهم انتظروا خمس سنوات ليتم “تحرير خان شيخون” من أجل الحصول على جثامين ٣٥٠ قتيل من الجيش السوري، حتى أن بعض العائلات هي من جلبت جثث أولادها، في حين كان دور الحكومة هو التطبيل والتزمير والاحتفال بالنصر.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق