وفاة الناطق باسم مجلس الرقة العسكري وانتشال الجثث من المدينة ما يزال مستمراً

جسر: متابعات

ذكرت وسائل إعلام موالية لقسد أن الناطق باسم مجلس الرقة العسكري ماهر حلب توفي إثر تعرضه لجلطة دماغية يوم أمس.

وفي سياق آخر، عثر فريق الاستجابة الأولية التابع لمجلس الرقة المدني على جثامين خمسة مدنيين، يوم أمس السبت، في قرية كسرة فرج جنوب مدينة الرقة.

وقال رئيس الطب الشرعي في فريق الاستجابة الأولية الطبيب محمود حاج حسن إنهم تلقوا بلاغاً من قبل أهالي القرية بوجود روائح كريهة يعتقد أنها جثث لأشخاص، وعلى الفور أرسلوا فريقاً إلى المكان المذكور.

وأضاف “أثناء الحفر، عثر الفريق على خمس، جثث ثلاثة منها تعود لثلاثة أطفا  تتراوح أعمارهم ما بين السنة والخمس سنوات، والجثتين الباقيتين تعود لأشخاص تتراوح أعمارهم بين 35 و 40 سنة.

ووضعت الجثث في أكياس خاصة، ليتم تسليمها للأهالي بعد التعرف عليها.

وتم انتشال ٥٢٠٠ جثة حتى الآن من مدينة الرقة، بعد انتهاء الحملة العسكرية التي تم شنها بدعوى محاربة تنظيم داعش.

 

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق