حطلة: هل تنسحب إيران من القرى المحتلة بريف ديرالزور الشمالي؟

جسر: ريف ديرالزور الشمالي:

تداولت صفحات على مواقع التواصل اﻻجتماعي أنباء عن عرض بعض سكان أهالي قرية حطلة في ريف دير الزور الشمالي بيوتهم للبيع.

وانتشرت صورة لمحادثة، قالت صفحات أنها بين أحد أهالي حطلة التي تحتلها الميليشيات اﻹيرانية وقريب له نازح في مدينة ديرالزور، يعرض فيها المرسل بيته للبيع بداعي الانتقال لدمشق.

صورة المحادثة/متداول

ويبرر البائع عرض منزله للبيع بأن “الربع”، يقصد الميليشيات اﻹيرانية، “منسحبين باتجاه الدير” وأنه لا يضمن سلامته في حال سيطرة قوات سوريا الديمقراطية على القرية.

وتقع حطلة في ريف دير الزور الشمالي، وهي واحدة من ست قرى تحتلها الميليشيات الإيرانية، هي: “حطلة، مراط، الصالحية، مظلوم، الحسينية، خشام”.

متظاهر يطالب بتحرير القرى الست في “جمعة شهداء الصالحية” في ريف ديرالزور/جسر

وشهدت محافظة دير الزور في اﻷسبوعين الماضيين اندلاع عدة مظاهرات طالب فيها أهالي القرى المحتلة التحالف الدولي و”قسد” بطرد الميليشيات الإيرانية من قراهم أو ترك اﻷمر لهم يتكفلون به.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق