قسد تسوق جرحى الحرب في اعتصام ليتعهدوا بتقديم ما تبقى من أجسادهم

جسر: متابعات

اعتصم العشرات من جرحى الحرب لدى قوات سورية الديمقراطية أمام مقر الأمم المتحدة في مدينة القامشلي، رفضاً للتهديدات التركية بدخول المنطقة.

وقالت شرفين عفرين إحدى المصابات إن “التهديدات التركية هي تكرار لمسلسل المؤامرة على القائد عبد الله أوجلان”، ونوّهت “تريد الدولة التركية دائماً كسر إرادة الشعب الذي بنى نفسه بفكر القائد، ولأنها لا تستطيع ذلك، تقوم كل يوم بتهديد المنطقة”.

وأضافت “الدولة التركية لن تستطيع الوصول إلى أهدافها، إننا سنحمي أنفسنا وشعبنا وسنسير على فكر القائد آبو حتى النهاية ، سنحمي أرضنا ولو كان على حساب أجسادنا”.

بدوره قال المقاتل كوران كوباني الذي أُصيب بمعركة تل حميس ضد تنظيم داعش إنه “سنحارب من أجل حرية الشعوب، تلك القوة التي كانت خطراً على جميع العالم هُزمت على يدنا، بعد هزيمة داعش تقوم الدول ولأجل مصالحها بالألاعيب ضد شعوب المنطقة”.

وقامت العديد من التيارات الداعمة لقسد بإصدار بيانات رافضة لدخول الأراضي التي تقع سيطرتها، وسط تهديدات تركية حقيقة بدخول تلك المناطق.

المصدر: وكالة أنباء هاوار/ الثلاثاء ٨ تشرين الأول

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق