مظلوم عبدي يحدد مواقع تواجد النظام السوري والتواجد الأمريكي

جسر: متابعات

تداولت وسائل إعلام تابعة لقسد، جملة من النقاط، أوضحها القائد العام لقوات سوريا الديمقراطية مظلوم عبدي، حول الانسحاب الأمريكي من المنطقة، ومذكرة تفاهم قسد مع النظام والموقف الروسي.

وقال عبدي إن “أميركا لم تسحب كافة قواتها، انسحبت من مناطق كوباني، منبج، الطبقة والرقة، ولا تزال القوات الأميركية موجودة في مناطق شرق الفرات من دير الزور إلى ديرك. لم يتلقوا أي قرارات تنفيذية للانسحاب من هذه المناطق”.

وأضاف “اتفقنا مع النظام السوري على خطة مشتركة لمواجهة الاحتلال التركي، وقوات النظام السوري دخلت إلى منبج وكوباني وتل تمر والطريق الدولي M4 وتمركزت هناك” لافتاً إلى أن ذلك جاء ذلك في إطار تفاهم عسكري.

وأشار عبدي إلى وجود نقاشات جدية داخل الإدارة الأميركية والكونغرس ضد قرار الانسحاب، نظراً لأن القرار صدر عن ترمب والبعض من إدارته.
وعلى صعيد العلاقات مع روسيا بين عبدي أن “الاتصالات مع الجانب الروسي لازالت مستمرة، وروسيا تعمل إلى جانب النظام السوري”. مبيناً أن الموقف الروسي حول الأوضاع الراهنة غير كاف، وقسد تعتبره موقفاً سلبياً.

وشدد عبدي على أن قوات سورية الديمقراطية ما تزال تحفتظ بقوتها فقال “لسنا مجبورين ولسنا ضعفاء أن نقبل كل شيء يفرض علينا”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق