ابن عمة الأسد يتوعد الأفرع الأمنية بالانتقام بعد مقتل ولده الوحيد “غيدق”

جسر: متابعات

توعّد ابن عمة رأس النظام السوري اللواء “مروان ديب” الأفرع الأمنية بالانتقام بعد مقتل ولده “غيدق” إثر مداهمة منزله الكائن في مدينة اللاذقية.

وقال “ديب” خلال منشور على صفحته في “فيسبوك” إن “خصومه بشكل مباشر هم محافظ اللاذقية وقائد الشرطة وفرع الأمن الجنائي والعناصر والضباط وعناصر حفظ النظام المشاركون في تصفية ابنه الوحيد “غيدق”.

وفي الـ13 من شهر تشرين الأول/ أكتوبر الجاري لقي “غيدق مروان ديب” حفيد “بهيجة” أخت رأس النظام السابق “حافظ الأسد” ومتزعم ميليشيات “الغيدق” نصرعه بعد اشتباكات مع أجهزة نظام الأسد الأمنية بالأسلحة الرشاشة والقذائف الصاروخية أثناء محاولة الأخيرة مداهمة منزله الكائن بالقرب من دوار الزراعة في مدينة اللاذقية بهدف إلقاء القبض عليه، دون وضوح ماهية التهمة الموجهة إليه.

تجدر الإشارة إلى أن “غيدق” هو الابن الوحيد للواء “مروان ديب” ابن عمة رأس النظام السوري” بشار الأسد” ومتزعم لميليشيا قاتلت النظام إلى جانب نظام الأسد في عدة مواقع بريف حمص وريف دير الزور.

وبعد تداول وسائل الإعلام لمنشور ديب، قام إما بحذفه أو بمشاركته مع مجموعة صغيرة من الأشخاص، أو تغيير الأشخاص الذين يمكنهم رؤيته.

المصدر: موقع سوشال/ ٢٤ تشرين الأول ٢٠١٩

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق