كيف رد الأسد بسؤاله: ماذا تقول للأسر الروسية التي فقدت جنودها في سوريا من أجل ديكتاتور؟ (فيديو)

جسر: متابعات

استعرض برنامج “تريندينغ” الذي يعرض على شاشة “بي بي سي” جزءاً من مقابلة بشار الأسد مع قناة روسيا ليوم التي بثت قبل أيام.

وطرح المذيع على الأسد سؤالاً “ما الذي تقوله للأسر الروسية التي فقدت جنودها في سوريا، الذين ضحوا بحياتهم من أجل ديكتاتور شرق أوسطي؟”.

فأجاب الأسد “لقد أشرت إلى نقطة مهمة، حتى في سوريا لا يمكن أن يموت شخص من أجل شخص ما، يمكن أن يموت أعداد كبيرة من أجل قضية، وهي الدفاع عن وطنهم، عن وجودهم، عن مستقبلهم، فما بالك بشخص يأتي من بلد آخر، ليموت من أجل شخص آخر، سواء كان ديكتاتوراً أو مهما كانت تسميته”.

وأضاف “بالتالي من المنافي للمنطق، أن يأتي شخص ما فقط لأن الرئيس بوتين أرسله، كي يموت من أجل شخص آخر”.

ونفى الأسد أن يكون هناك عمليات تعذيب في السجون السورية إذ قال “ليس لدينا وحدات تعذيب في سوريا، وليس لدينا سياسات تعذيب، لماذا نستخدم التعذيب؟ هل هو مجرد موضوع نفسي؟ لأنك نريد أن تعذب الناس بتلك الطريقة السادية؟ لم نعذب؟ لنحصل على المعلومات؟، المعلومات كلها لدينا، غالبية الشعب السوري دعموا حكومتهم، ولهذا السبب نحن ما زلنا موجودين إلى الآن منذ تسع سنوات”.

فردت عليه إحدى المعلقات بالقول “والسبع شباب اللي متل الوردة اللي راحوا من عيلتي بالمعتقل، ماتوا من الضحك لأنو شبيحتك كانو عم يكركروهن؟”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق