مصرف سوريا المركزي: كل ما يشاع على وسائل الإعلام كذب ويستهدف صمود الليرة السورية

جسر: متابعات

نشرت “الصفحة الرسمية لمصرف سوريا المركزي” بياناً نفت فيه كل ما تم تداوله على وسائل الإعلام في الآونة الأخيرة بشأن مستندات نسبت للمصرف.

وجاء في البيان “تناولت العديد من وسائل الإعلام ووسائل التواصل الاجتماعي في الآونة الأخيرة بعض المستندات المزورة والمنسوبة إلى مصرف سورية المركزي، وإذ ينوه المصرف بأن القرارات والتعاميم ونشرات أسعار الصرف الرسمية الصادرة عنه تنشر على موقعه الإلكتروني وصفحتة الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي الفيسبوك”.

وأضاف أن “أي خبر يخص المصرف وسياسته النقدية لا ينشر عليهما، هو عار عن الصحة، ونشير إلى أن هذه الحملة الممنهجة التي تتناول المنشورات المزورة تأتي من قبل المتلاعبين بالاقتصاد الوطني ومن مناطق الإرهابيين والدول الداعمة لهم وتعمل على تحقيق أجنداتهم الخارجية التي تهدف إلى زعزعة ثقة المواطن السوري بعملته واقتصاده ومؤسساته الوطنية، وتنسجم مع حملات المضاربة التي تستهدف صمود الليرة السورية”.

وتداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي مستندات نسبت للمصرف، تحدث بعضها عن تحديد جلسة تدخل لدعم الليرة، وأخرى صدرت باسم المصرف توضح أسباب تدهور سعر صرف الليرة، وتبين أن المصرف غير قادر على التدخل.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق