قصف “دقيق” في أطمة: هل استهدف التحالف قيادي جهادي آخر؟

جسر: خاص

لقي شخص حتفه وأصيب آخر بجروح جرا ءاستهداف سيارة في ريف إدلب مساء اليوم.

وقال شهود عيان إن سيارة سياحية تم استهدافها من قبل طائرة في بلدة أطمة على الحدود السورية التركية ما أدى لمقتل سائق السيارة على الفور.

وحسب الشهود فإن القصف كان دقيقاً جداً وأن الجهة المنفذة هي على الأغلب قوات التحالف، بينما لا يزال الشخص المستهدف مجهولاً.

وتستهدف قوات التحالف عادة قادة الجماعات الجهادية في ريف إدلب عبر طائرات بدون طيار أو بقصف صاروخي موجه، كما أن القوات الأمريكية تمكنت من قتل زعيم تنظيم الدولة أبو بكر البغدادي قبل أسابيع في بلدة باريشا القريبة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق