إحراق مقر لـ “الحشد الشعبي” بالكامل في ذي قار انتقاماً (فيديو)

جسر: متابعات

أقدم محتجون على إحراق مقر لـ “الحشد الشعبي” بشكل كامل في محافظة ذي قار جنوب العراق .

وذكرت وسائل إعلام أن المحتجين أحرقوا المبنى انتقاماً بعد مقتل متظاهر، بسبب خلاف على مراسم تشييع رمزية لقاسم سليماني و أبي مهدي المهندس.

وبينت المصادر أنه قبل مقتل الشاب، نشب خلاف بين مسلحين ومتظاهرين في ساحة الحبوبي، مركز الاعتصام في مدينة الناصرية، على إثر محاولة إدخال نعشين رمزيين لسليماني وأبو مهدي المهندس، إلى ساحة الاعتصام.

وقام متظاهرون، صباح اليوم، بمهاجمة موكب لتشييع المهندس وسليماني في مدينة الناصرية وأحرقوا سيارة التشييع بقنابل مولوتوف.

وأفاد موقع “روسيا اليوم” أن الهجوم أدى الى نشوب صدامات بين المشيعين والمتظاهرين أسفرت عن مقتل اثنين من المتظاهرين وإصابة عدد آخر بجروح.

قد يعجبك ايضا