عاجل: ارتفاع حصيلة ضحايا هجوم القنابل اليدوية في البصيرة (أسماء+فيديو)

جسر: ريف ديرالزور الشرقي:

أفاد مراسل “جسر” في ريف ديرالزور الشرقي أن حصيلة ضحايا هجوم بالقنابل اليدوية على مظاهرة مناهضة لـ”قوات سوريا الديمقراطية-قسد” في البصيرة قد ارتفع إلى خمسة قتلى.

وأوضح مراسلنا أن خمسة مدنيين لقوا مصرعهم نتيجة لهجوم بالقنابل اليدوية تعرضت له المظاهرة في البصيرة صباح اليوم عرف منهم: نجم عبدالله الحسين عم زايد الذي سبق وأن تأكد مقتله، وثلاثة نازحين يعملون في بيع الخضار كانوا متواجدين في موقع المظاهرة، تم التعرف على اثنين منهم وهما: عبدالله الياسين وزاهد الجوار.

وكان مراسل “جسر” قد أفاد في وقت سابق، أن شخصاً واحداً على الأقل، وهو زايد غازي الحسين، قتل، وأصيب آخرون، بعد أن ألقى مجهولون قنابل يدوية على مظاهرة لأهالي بلدة البصيرة تطالب قسد بإطلاق سراح المعتقلين.

ونقل مراسلنا عن شهود عيان، أن المجهولين استهدفوا زايد بإحدى القنابل، أثناء مشاركته في المظاهرة، ما أدى إلى مفارقته الحياة على الفور، فيما أصيب عدد آخر من المتظاهرين.

وعلى الفور، طوقت قوات الأساييش (الأمن الداخلي) بلدة البصيرة، وأغلقت جميع مداخلها، وأجبرت الأهالي على فض التظاهرة وإلتزام منازلهم.

وتداول ناشطون وشبكات محلية تسجيلات مصورة من موقع المظاهرة عقب الهجوم الذي تعرضت له، أظهرت أثار انفجار القنابل اليدوية بوضوح.

قد يعجبك ايضا