الغارديان تكشف عدد المقاتلين السوريين في ليبيا

جسر: متابعات

أفادت صحيفة “غارديان” البريطانية أن ألفي مقاتل سوري، قد وصلوا أو سيصلون ليبيا قريبا ًقادمين من تركيا، لخوض القتال إلى جانب حكومة الوفاق.

ونشرت الصحيفة تقريرها يوم الأربعاء، نقلاً عن مصادر سورية، أكدت فيه أن 300 عنصر من الفرقة الثانية في “الجيش الوطني السوري”، دخلوا تركيا عبر معبر حوار كلس العسكري في 24 كانون الأول الماضي، ليليهم 350 آخرين في 29 من الشهر ذاته.

ونقل هؤلاء العناصر جواً إلى طرابلس، معقل حكومة الوفاق، حيث نشروا في الجبهات الأمامية بشرقي العاصمة.

وفي الخامس من كانون الثاني الجاري دخل 1350 مقاتل آخرين تركيا من سوريا، وتم نشر بعضهم في ليبيا، فيما لا يزال الآخرون يتلقون التدريب في معسكرات جنوب تركيا، بينما يدرس مزيد من المقاتلين المنتمين إلى “فيلق الشام” المعارض  إمكانية الذهاب إلى ليبيا، حسب الصحيفة، ولفتت “غارديان” إلى أن هذه الأرقام أعلى بشكل ملموس من التقديرات السابقة.

وقال أحد مصادر الصحيفة إن “المقاتلين السوريين سيشكلون فرقة سيطلق عليها اسم زعيم المقاومة الليبية (ضد الاحتلال الإيطالي) عمر المختار”.

وأبرم المقاتلون عقوداً لمدة ستة أشهر مع حكومة الوفاق مباشرة وليس مع الجيش التركي، ويتلقون بموجبها رواتب بقيمة ألفي دولار شهريا للمقاتل الواحد، مقارنة مع 70-90 دولاراً شهرياً فقط كانوا يتلقونها في بلادهم.

وأكدت “غارديان” أن أربعة مقاتلين سوريين على الأقل قد قُتلوا في ليبيا، غير أن فصائلهم أعلنت أنهم لقوا مصرعهم في جبهات القتال ضد المقاتلين الأكراد بشمال شرقي سوريا.

في الوقت نفسه، أرسلت أنقرة لحد الآن 35 فقط من عسكرييها إلى ليبيا بمهام استشارية.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق