شهداء بينهم أطفال في قصف روسي على ريف حلب الغربي

جسر: حلب

استشهد الطفل جمعة رشيد (10 أعوام)، وأصيبت امرأة على الأقل، نتيجة القصف الروسي على منازل المدنيين في بلدة تقاد بريف حلب الغربي.

وقال مراسل جسر في حلب، إن الطيران الروسي استهدف اليوم، قرى وبلدات ريف حلب الغربي، حيث فقد مواطن حياته وأصيب آخرون بقصف جوي على بلدة كفر تعال، وتسبب بدمار كبير في أملاك المدنيين، فيما لا تزال أصوات الطيران الحربي مسموعة في أجواء المنطقة.

ويشهد ريف حلب الغربي تصعيداً خطيراً، تقوده الطائرات الروسية من الجو، فيما يتخوف الأهالي من تقدم بري قد تنفذه قوات الأسد مدعومة بالميليشيات الإيرانية، بهدف السيطرة على الطرق الدولية.

 

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق