واشنطن ودول أوروبية تطالب النظام وحلفاءه بوقف الهجمات العسكرية

    آثار القصف في مدينة معرة النعمان/الخوذ البيضاء

جسر: متابعات

طالبت الولايات المتحدة الأمريكية وبريطانيا وفرنسا وألمانيا، قوات النظام وحلفاءه، بوقف العمليات العسكرية ضد المدنيين في إدلب.

وأصدرت الدول بياناً مشتركاً، تطالب فيه النظام وروسيا وإيران، وقف عمليات القتل والهجوم العسكري الذي وصفته بمعدوم الضمير على إدلب.

وأكدت الدول أنها لن تشارك في عملية إعادة الإعمار، قبل بدء عملية سياسية حقيقية في سوريا، شرط أن تكون ذات مصداقية.

وشدد البيان أن السوريين خرجوا قبل ٩ سنوات، للمطالبة بحقوقهم المشروعة، وأن النظام رد عليهم بالعنف، والتعذيب والاعتقالات العشوائية.

ودعا بيان الدول النظام إلى وقف استهدافه المدنيين بالغارات الجوية والبراميل المتفجرة والأسلحة الكيماوية، معتبرا أن هجمات النظام وحلفائه، أدت لتفاقم الأزمات الإنسانية، وتدمير البنية التحتية الإنسانية والطبية وأطقم المساعدة والمدنيين.

 

قد يعجبك ايضا