نتائج مفاجئة: النسخة الأصلية لـ “كورونا” في أوروبا وليس في الصين

جسر: متابعات:

كشفت دراسة جديدة، أجراها باحثون من جامعة كامبريدج، عن وجود ثلاثة أنواع من فيروس كورونا المستجد، تنتشر في العالم، وفقاً لصحيفة دايلي ميل البريطانية.

واعتمدت الدراسة، التي نشرها موقع الحرة، على عدد كبير من جينومات الفيروس، إذ رصد الباحثون تاريخه الوراثي من 24 كانون الأول وحتى ٤ آذار، وتوصلوا إلى وجود ثلاثة أنواع مختلفة لكنها وثيقة الصلة فيما بينها، وهي  نوع A ونوع B ونوع C.

والمفاجأة في الدراسة، أنه رغم ظهور الفيروس في الصين، فإن ووهان شهدت النوع الثاني من الفيروس، فيما تعاني أوروبا من النسخة الأصلية من كورونا المستجد.

ووجد الباحثون أن نوع A عثر عليه في ووهان، لكن لم يكن هو النوع المهمين، كما أنه أيضاً، ينقسم إلى مجموعتين فرعيتين.

أما النوع الثاني B تطور من سلاسلة سارس كوفيد 2، أو النوع A والذي انتقل إلى الإنسان من الخفاش عبر آكل النمل الحرشفي على الأغلب.

ووفق العلماء، ظهر نوع ثالث C في سنغافورة.

ويعتقد العلماء أن الفيروس قد يتغيّر باستمرار للتغلب على مستويات مختلفة، من مقاومة الجهاز المناعي في مختلف الفئات السكانية.

ولتتبع تاريخ الفيروس الوراثي، طبق الباحثون أساليب راسخة، تم تنقيحها في التسعينات، لتتبع هجرة البشر إلى خارج أفريقيا قبل 60 ألف سنة، لتحديد جذوره وانتشاره اللاحق.

وفحصوا 160 جينوم سليم، من عينات جمعت من العديد من الحالات الأولى في أوروبا وأميركا، كما حصلوا على 93 جينوم من النوع B منها 74 من ووهان .

 

قد يعجبك ايضا