مرتزقة من “لواء البعث” للقتال في ليبيا.. واليمن! 

جسر: حلب:

يقوم فرع “حزب البعث العربي الاشتراكي” في مدينة حلب، بتجنيد عناصر من ميليشيا “لواء البعث” التابعة له، والتي تشرف عليها القوات الروسية؛ بغية إرسالهم للقتال في اليمن وليبيا، بحسب ما أفاد به مراسل صحيفة جسر في المدينة، مؤكدا أن بعض العناصر رفضوا القتال خارج الأراضي السورية.

من جوار مكتب التسجيل في حلب/مراسل جسر

وقال مراسلنا “تم افتتاح مكتب للتجنيد خاص بالميليشيا المذكورة داخل مبنى الفرع في مدينة حلب، وخلال عملية التسجيل يجري سؤال العناصر الجدد عن استعدادهم للقتال في اليمن وليبيا، أو خارج الأراضي السورية بشكل عام”، مضيفا أن مكتب التسجيل رفض استلام الطلبات من العناصر الذين رفضوا ذلك.

وأشار مراسلنا إلى تلقي المقاتلين التابعين لميليشيا “لواء البعث” التدريبات على يد عسكريين روس، وتقاضيهم الرواتب عن طريق “الفيلق الخامس-اقتحام” التابع للقوات الروسية مباشرة. 

وتشكّلت ميليشيا “لواء البعث” خلال الأعوام الثلاثة الماضية كجزء من “الفيلق الخامس”، وضمت حين تأسيسها متطوعي “كتائب البعث” المشكّلة بين العامين 2012-2013، ويقدر عدد عناصرها بنحو 7 آلاف، قُتل الكثير منهم في معارك البادية ضد تنظيم داعش.

وأوضح مراسلنا بأن الراتب المغري، والمقدر بنحو 500 دوﻻر أمريكي، يدفع هؤلاء الشبان للانضمام إلى ميليشيا “لواء البعث” والقتال لصالح الروس، وفي حال الموافقة على القتال خارج الأراضي السورية؛ يبلغ راتب الواحد منهم نحو 800 دولار أمريكي. وعلى الرغم من ذلك؛ يؤدي عدم اعتراف النظام بقتلى وجرحى الميليشيا إلى تردد البعض حيال اﻻنضمام إليها.

وذكر مراسلنا أن أكثر من ستين شابا تقدموا خلال اليومين الماضيين بطلبات للانضمام إلى الميليشيا، معظمهم عاطل عن العمل.

قد يعجبك ايضا