تحويل 130 معتقلا لدى الفروع اﻷمنية في حلب إلى دمشق

جسر: حلب:

خرجت من مدينة حلب فجر أمس الخميس نحو ست سيارات كبيرة مغلقة تُقل معتقلين من فروع أمن الدولة والمخابرات الجوية والأمن العسكري متوجهة على الطريق الدولي إلى محافظة دمشق.

ساحة سعد الله الجابري، وسط مدينة حلب، 12 أيار/مايو 2020/ كرم درويش-جسر

وأفاد مراسل صحيفة جسر في مدينة حلب أن الفروع الأمنية التابعة للنظام قامت بتحويل قرابة 130 معتقلا من حلب إلى دمشق، بعد مضي أكثر من خمسة أشهر على اعتقال بعضهم، فيما اعتقل آخرون خلال الشهرين الماضيين.

ونقل مراسلنا عن أحد المصادر المقربة من أجهزة النظام، أن قرار تحويل هؤلاء المعتقلين جاء بعد وصول برقيات من فرع فلسطين وسجن صيدنايا بوجوب إحضارهم إلى دمشق من أجل استكمال التحقيق معهم، على خلفية اتهامات موجهة ضدهم، وصدور مذكرات بحث وإحضار بحق كثيرين منهم.

وأكد المصدر أن عدد المحولين من فرع المخابرات الجوية وحده بلغ 49 معتقلا بينهم مسنون، وأنها المرة الثانية التي يتم فيها تحويل معتقلين من حلب إلى دمشق، حيث تم تحويل نحو مئة معتقل قبل شهر ونصف.

وتستمر الأجهزة الأمنية التابعة للنظام في مدينة حلب، بشن عمليات الإعتقال التعسفي لمطلوبين بتهمة التعامل مع فصائل المعارضة المسلحة، أو بعد قيام أحد مخبريها بكتابة تقرير، الأمر الذي تسبب بعدة عمليات اعتقال تعسفي لكثير من أبناء المدينة.

قد يعجبك ايضا