روسيا تستولي على مشفى الكندي وتحوله إلى قاعدة عسكرية

جسر: حلب:

مشفى اﻷطفال خلال عمليات الترميم، دوار قاضي عسكر، حلب/مراسل جسر

انتشر عدد من الآليات الثقيلة والرافعات في محيط مشفى الكندي الجامعي، قرب طريق الكاستيلو شمال شرق مدينة حلب، أمس الخميس، وشرعت الرافعات بإزالة ركام وأنقاض البناء، فيما جرى هدم الأجزاء المتبقية منه.

وأفاد مراسل صحيفة “جسر” في المدينة، بأن عربات تابعة للشرطة العسكرية الروسية واكبت أعمال الهدم والترحيل، فيما تمركز عناصر تابعون لها في محيط موقع المشفى أثناء العمل.

وأضاف مراسلنا أن حاجزا لقوات النظام انسحب من الموقع، فور وصول عناصر الشرطة العسكرية الروسية، الذين انتشروا بشكل مفاجئ في ظل أنباء عن نوايا روسية بتحويله إلى قاعدة عسكرية تشرف على المدخل الشمالي الغربي لمدينة حلب.

وسبق لرأس النظام أن أصدر مرسوما رئاسيا يقضي بإلغاء مشفى الكندي الجامعي، الذي حولته قوات النظام إلى ثكنة عسكرية خلال سنوات الثورة السورية، واﻻكتفاء بمشفى حلب الجامعي الواقع في حرم جامعة حلب بديلا عنه.

وإلى جانب مشفى حلب والكندي الجامعيين، يتبع لجامعة حلب عدة مشاف منها: مشفى التوليد وأمراض النساء الجامعي، مشفى أمراض وجراحة القلب الجامعي، مشفى جراحة الفم والفكين.

قد يعجبك ايضا