ميليشيا إيرانية تعتقل عددا من عناصرها بتهمة التعامل مع فرع أمن الدولة في حلب

جسر: حلب:

حاجز لمخابرات النظام عند مدخل ساحة سعدالله الجابري في قلب حلب/أرشيف جسر

أفاد مصدر خاص لصحيفة جسر أن الجهاز الأمني التابع لميليشيا “لواء الباقر”، اعتقل يوم أمس الإثنين خمسة من عناصرها بتهمة التعامل مع فرع أمن الدولة في مدينة حلب. 

وأوضح المصدر لمراسلنا في حلب أن العناصر الذين ألقي القبض عليهم كانوا يقومون بتسريب معلومات عن قيادين في الميليشيا متورطين في جرائم السرقات والتنقيب عن الآثار والدفائن في ريف حلب الشرقي وخاصة في قرى رسم العبد والقطبية والحاجب وجلاغيم.

وأضاف المصدر أن العناصر التابعين للميليشيا، كانوا مراقبين بسبب نشاطهم الذي تضمن ترددهم المستمر إلى فرع أمن الدولة، ومحاولتهم الوصول ﻷسرار تخص الميليشيا الموالية ﻹيران لصالح الفرع، الأمر الذي جعلهم موضع شك، وبعد ثبوت الأدلة عليهم تم اعتقالهم.

وتحاول الفروع الأمنية التابعة لنظام اﻷسد الحصول على معلومات من داخل الميليشيات التابعة للحرس الثوري اﻹيراني، لتقديمها للاحتلال الروسي، الذي يؤمن الدعم المادي والمعنوي لبعض الفروع الأمنية والميليشيات في مدينة حلب.

قد يعجبك ايضا