قسد تختطف الطفلة “لاشر حمود” بغية تجنيدها

جسر: متابعات:

أعلنت الشبكة السورية لحقوق الإنسان أن قوات سوريا الديمقراطية اختطفت فتاة في مدينة عامودا في حسكة، في التاسع والعشرين من الشهر الفائت.

وذكرت الشبكة أن الفتاة تدعى “لاشر دارا حمود” من مدينة عامودا في الضاحية الشمالية لمحافظة الحسكة، ولفتت الشبكة أن عملية الخطف بغية تجنيد الطفلة.

وذكرت الشبكة أن عائلة الطفلة لم تبلغ باختطافها، كما لم يسمح لها بالتواصل مع ابنتها أو حتى زيارتها، مبدية تخوفها، من أن  تضطر الطفلة إلى المشاركة بشكل مباشر وغير مباشر في العمليات العسكرية، مؤكدة ان حوالي 86 طفل ما زالوا محتجزين بتهمة التجنيد القسري في مخيمات قوات سوريا الديمقراطية.

 

 

واعتقلت قوات سوريا الديمقراطية، الطفلة  جيهان شيخ محمد سليمان،  مواليد عام 2004، من أبناء قرية كفر شيل التابعة لمدينة عفرين بريف محافظة حلب الشمالي، خلال الشهر الفائت، واقتادتها إلى أحد مراكز الاحتجاز التابعة لهذه القوات في حي الشيخ مقصود بمدينة حلب.

وكثرت في الآونة الأخيرة حالات الاعتقال التعسفي لطفلات بغية تجنيدهن وسط انتهاك صارخ لحقوق الطفل، دون وجود قوانين صارمة تردع تلك الانتهاكات المستمرة.

قد يعجبك ايضا