رجل من عشيرة “البومعيش” يرتكب مجزرة ويقتل ثلاثة من أقاربه في الحسكة

جسر: الحسكة:

قتل ثلاثة أشخاص من عائلة واحدة، من عشيرة “البومعيش” في مدينة الحسكة، اليوم الاثنين، إثر إطلاق النار عليهم من قبل قريبهم في خلاف عائلي.

وأفاد مراسل “جسر” بأن الشقيقين صالح خلف الحسن، مواليد 1998، وعواد الحسن مواليد 1986، وابن عمهم إسماعيل خليل الفرحان، مواليد 2000 قتلوا في مشاجرة، فيما أصيبت الشابة زينب الشيخ مواليد عام 2000.

ووقعت المشاجرة في حي النشوة الغربية بمدينة الحسكة،  أثناء زيارة قام بها أحد القتلى لأحد اقاربهم بحي النشوة “شارع الموكف”.

ولفت المراسل إلى أن القتلى يقيمون في قرية تل حلف بجبل عبد العزيز، شرقي الحسكة، وقتلوا بإطلاق الرصاص من مسافة قريبة، عبر بندقية صيد.

وعن سبب الخلاف، ذكر موقع “صدى الواقع السوري” أنه خلاف قديم بين أبناء العمومة حول أراض زراعية ومواش، وهم من عشيرة “البومعيش”.
وما تزال الخلافات العشائرية القديمة والمشاجرات تودي بحياة المزيد من الناس، في وقت ينتشر فيه السلاح العشوائي بشكل لافت في المحافظات الشمالية، إذ قتل شاب اليوم في بلدة هجين وسقط أكثر من عشرة جرحى في خلاف على “مولدة كهرباء”، بمحافظة دير الزور.

 

قد يعجبك ايضا