بينهم سوريون.. اليونان تطرد أكثر من 1000 لاجئ عبر البحر بشكل سري

خفر السواحل اليوناني يوقف قارباً يحمل مهاجرين قرب جزيرة ليسبوس اليونانية، سبتمبر 2015. AFP

جسر:متابعات:

قالت صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية، إن السلطات اليونانية طردت أكثر من 1000 لاجئ من الجزر اليونانية بشكل سري، خلال الأشهر القلية الماضية، حيث نقلتهم إلى حدود المياه الإقليمية للبلاد وتركتهم في البحر على متن قوارب هوائية.

.
ونقلت شهادات عن لاجئين حصلت معهم مثل تلك الحوادث، ومن بينهم اللاجئة السورية نجمة الخطيب، وهي معلمة سورية تبلغ من العمر 50 عاماً، والتي أكدت أنه في 26 من تموز الماضي، أقدم مسؤولون يونانيون ملثمون، على نقلها مع 22 آخرين، من بينهم أطفال، من مركز احتجاز في جزيرة رودس، ثم تُركوهم في البحر على متن قوارب، لينقذهم خفر السواحل التركي لاحقاً.


وكانت صحيفة “الغارديان” البريطانية، قالت في وقت سابق، إن “اليونان تستعد للتعامل مع زيادة المهاجرين من تركيا، بعد أن اعتقلت ستة مهربين”، في حين أكدت صحيفة “التايمز”، أنّ “التحرك للتخلي عن المهاجرين في البحر غير قانوني بموجب القانون الدولي”.
من جهته، نفى المتحدث باسم الحكومة اليونانية، ستيليوس بيتساس، ارتكاب بلاده لأي خطوة “غير قانونية” مع اللاجئين، مشيراً إلى أن “السلطات اليونانية لا تشارك في أنشطة سرية”.

قد يعجبك ايضا