فتح مقام السيدة زينب بدمشق أمام زائريه رغم انتشار فيروس “كورونا”

أعلنت إدارة مقام السيدة زينب في دمشق إعادة فتحه أمام الزوار وذلك بعد إغلاقه بسبب تفشي جائحة كورونا وارتفاع عدد الإصابات.ومتابعة العمل على توسعته.

جسر: متابعات:
أعلنت إدارة مقام السيدة زينب في دمشق إعادة فتحه أمام الزوار وذلك بعد إغلاقه بسبب تفشي جائحة كورونا وارتفاع عدد الإصابات.
وقرر المجلس الاستشاري المعني التابع لوزارة صحة النظام، رفع الحجر الصحي عن منطقة السيدة زينب، بعد انتهاء المسح الصحي والمخبري للسكان المخالطين والحالات المؤكدة والجوار.حسب ادعائه.
وأضافت الإدارة أن الجهات المعنية في المنطقة لم تسجل أي إصابة جديدة، منذ 2 من أيار .

وذكرت الإدارة في بيان نشرته عبر صفحتها على موقع “فيسبوك” أن المقام سيفتح أبوابه أمام الزوار بدءاً من صباح يوم الثلاثاء.
و سيتم السماح للزوار بالدخول إليه على فترتين صباحية ومسائية، وأن هذه الزيارات ستكون مراعية للاجراءات الصحية.
في الوقت الذي قبل أعلنت فيه إيران استئناف تنفيذ مشروع توسعة المقام الواقع جنوبي العاصمة دمشق إلى ضعف مساحته الحالية.
وأن مرحلة “حفر الصحن” في المزار انتهت، وأن المهندسين قاموا بعملية تسقيف للمنطقة المجاورة للمقام، وتم نفي تشييد صالات تحت الأرض في المكان المذكور.

علما أن نظام الأسد كان قد فرض في وقت سابق حجراً صحياً على منطقة السيدة زينب التي تعتبر المعقل الأول للميليشيات الإيرانية في دمشق بسبب تفشي فيروس كورونا داخلها بشكل كبير.

قد يعجبك ايضا