الصحفي السوري “مصطفى أبو شمس” يحصد جائزة سمير قصير لحرية الصحافة (فيديو)

نال الصحفي السوري مصطفى أبو شمس جائزة سمير قصير الدولية لحرية الصحافة عن أفضل تحقيق استقصائي، وذلك يوم أمس الخميس في الدورة الخامس عشرة للجائزة.

وقد نال تحقيقه الذي حمل عنوان (أبناء المجهول) المرتبة الأولى لأفضل تحقيق استقصائي من بين عدة تحقيقات تقدمت للمسابقة.

جسر:متابعات:

نال الصحفي السوري مصطفى أبو شمس جائزة سمير قصير الدولية لحرية الصحافة عن أفضل تحقيق استقصائي، وذلك يوم أمس الخميس في الدورة الخامس عشرة للجائزة.

وقد نال تحقيقه الذي حمل عنوان (أبناء المجهول) المرتبة الأولى لأفضل تحقيق استقصائي من بين عدة تحقيقات تقدمت للمسابقة.

ويتحدث تحقيق مصطفى عن قرابة ١٢ ألف طفل سوري بشمال وشرق سورية بلا هوية ولا إثباتات نسب، وذلك بسبب تزويج نساء سوريات من مقاتلين أجانب لا تعرف هويتهم أو أنسابهم، وإنما معروفين بالألقاب ثم اختفوا بعد ذلك أو قتلوا.

وفي لقاء على قناة LBC اللبنانية قال الصحفي السوري مصطفى أبو شمس: “إن الصحفي ابن قضية، ويجب عليه تسليط الضوء على الفئات المهمشة في الحرب التي لا ذنب لها بالأصل”.

وأكد أبو شمس أن “على الصحفي الغوص والاشتراك في النص، وخصوصًا بعد الحرية التي قدمتها الثورات العربية أو أعطاها سمير قصير، والعديد من الصحفيين الكثر الذين قدموا الدم والثمن ليوصلونا إلى هنا.”

وفي 10 أيلول 2020، أعلنت بعثة الاتحاد الأوروبي في لبنان، بالتعاون مع مؤسسة سمير قصير، نتائج الدورة الخامسة عشرة من جائزة سمير قصير لحرية الصحافة، خلال برنامج تلفزيوني خاص تمّ بثّه على قناة المؤسسة اللبنانية للإرسال إنترناشونال (LBCI). وتحظى هذه الجائزة التي أسسها الاتحاد الأوروبي وما زال يمولها بتقدير واسع النطاق عالمياً، كونها جائزة أساسية من جوائز حرية الصحافة، وأعرق الجوائز الموزّعة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا ومنطقة الخليج.

لقراءة التحقيق كاملاً من هنا :

https://wp.me/paB6o9-iCI

قد يعجبك ايضا