النظام يتحدث عن فتح سفارة لدولة أوروبية في دمشق

جسر – متابعات

قالت “نقابة المحامين” التابعة لنظام الأسد في سوريا إن دولة أوروبية تستعد لفتح سفارة لها لدى النظام في دمشق.

ونشرت “النقابة” عبر حسابها في “فيسبوك” خبر توقيع عقد مع القائم بأعمال السفارة القبرصية لدى النظام “سيفاك أفيديسيان”، لاستئجار عقار جديد للسفارة في دمشق.

وأضافت النقابة أن مؤسسة خزانة تقاعد المحامين التابعة لها، ستؤجر عقارها الكائن في منطقة أبو رمانة للسفارة القبرصية.

وأشارت إلى العقد سيكون “ببدل إيجار ممتاز، يعادل أضعاف بدلات الإيجار السابقة”، مضيفة أن ذلك “سينعكس على تحسين وإنعاش موارد صندوق الخزانة”.

ولم تعلق السلطات القبرصية على هذا الخبر، ولم تتحدث حتى الآن بشكل رسمي، عن فتح سفارة لها لدى نظام الأسد في سوريا.

والجدير بالذكر أن دول الاتحاد الأوروبي أعلنت يوم الخميس الماضي، عدم اعترافها بـ”الانتخابات الرئاسية” التي يجريها نظام الأسد في سوريا، وتمديد العقوبات المفروضة عليه.

قد يعجبك ايضا