مقتل شاب سوري برصاص حرس الحدود العراقي

جسر – الحسكة

قُتل شاب سوري برصاص حرس الحدود العراقي، أثناء محاولته اجتياز الحدود، بطريقة “غير شرعية”.

وقال ناشطون إن حرس الحدود العراقي أطلق النار على الشاب “خالد أحمد الجبر”، أثناء محاولته عبور الحدود السورية العراقية.

وأشارت إلى أن الشاب كان يحاول اجتياز الحدود في منقطة قرب قرية “خزاعة”، بريف الحسكة الشمالي الشرقي.

وأعلنت السلطات العراقية منذ شهرين القبض على ثلاثة أشخاص، تسللوا إلى العراق، قادمين من سوريا.

وكانت قد أعلنت السلطات العراقية في أيار/ مايو الماضي حصولها على أجهزة حديثة لمراقبة الحدود مع سوريا، متعهدة بسد جميع الثغرات التي يتسلل منها الإرهابيون خلال فترة وجيزة.

الجدير بالذكر أن الميليشيات الإيرانية والعراقية والأفغانية واللبنانية التي تقودها ميليشيا “الحرس الثوري الإيراني”، تتنقل بسهولة عبر معابر خاصة بها، بين الأراضي العراقية والسورية منذ سنوات، دون أن تتخذ السلطات العراقية أي إجراءات للحد من ذلك.

قد يعجبك ايضا